الفصل الخامس الفطريات

الفطريات قد تكون وحيدة الخلية مثل الخميرة أو متعدد الخلايا مثل فطر المشروم , شكل الكائن يختلف فقد تكون مستعمرة من خلايا صغيرة دائرية مثل الخميرة أو خيوط طولية تحتوي على الأبواغ مثل فطر عفن الخبز أو كائن مستقل بذاته مثل فطر المشروم .

يتكون فطر المشروم من سلاسل طويلة تُسمى الخيوط الفطرية التي تنمو قممها لتتفرع و تكون كتلة شبكية تُسمى الغزل الفطري وهي شديدة التراص و الترابط به , تكون الخيوط الفطرية أيضًا الجسم الثمري الذي نشاهده فوق سطح الأرض .

كلما زاد السكر وهو الغذاء زاد تكاثر الخميرة , حيث نجد تكاثر الخميرة في الدورق الذي يحتوي 5 g من السكر أكثر من تكاثر الخميرة في الدورق الذي لا يحتوي على سكر .

التبرعم : تنمو خلايا جديدة ملتصقة بالخلية الأم و قد تنفصل عندما ينحسر الغشاء البلازمي مثل الخميرة .
التجزؤ : عند تجزؤ الغزل الفطري إلى أجزاء بأشكال مختلفة و عند وجودها في ظروف بيئية ملائمة تنمو و تكون غزلًا فطريًا جديدًا .

الأبواغ المنتشرة في كل مكان و التي يمكن أن تنتقل عن طريق الهواء تسقط على كسرة الخبز و تنمو عليه عندما يكون رطب و في مكان دافئ و مظلم مكونة فطر عفن الخبز الذي يتكاثر بسرعة ليغطي كسرة الخبز بأكملها .

يقوم الفطر بامتصاص المعادن المختلفة و زيادة تركيزها و يزيد مساحة جذور الشجرة لتتيح له المزيد من امتصاص الماء و المعادن و في المقابل يحصل الفطر على الكربوهيدرات و الأحماض الأمينية من النبات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.